Skip to Content Skip to Footer
Contents

الأخبار

تكريم منتسبي الدفعة الثالثة من برنامج النائب الأول لتنمية الكوادر الوطنية

News Image 03

أقام مكتب النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفل تكريم لمنتسبي الدفعة الثالثة من برنامج النائب الأول لتنمية الكوادر الوطنية بعد إتمامهم متطلبات البرنامج وفترة الانتداب التي امتدت عاما واحدا بالمكتب.

وخلال الحفل الذي حضره عدد من كبار المسؤولين أكد الشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة المدير العام لمكتب النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء خلال كلمة لمعاليه بهذه المناسبة أن مكتب النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء يعتز ويفخر بالكفاءات الوطنية الشابة الطموحة التي انضمت إلى برنامج النائب الأول لتنمية الكوادر الوطنية، وقال لقد أثبتت هذه الكفاءات قدرتها على تلبية متطلبات برنامج النائب الأول لتنمية الكوادر الوطنية وما تحمِلَه من إمكانيات لخدمة الوطن، وهو ما يبرهن على أن البرنامج يتجه في مساره الصحيح بإسهامه في تمكين الشباب وتشجيع طاقاتهم في الابداع والابتكار وهو ما يوجه إليه دائماً حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه.

وأشار إلى أنه تم اختيار هذه النخبة المحتفى بها اليوم من الشباب لتعزيز إمكانياتهم الذاتية والمهنية مع ما يتسمون به من سمات قيادية ليعودوا إلى مواقع عملهم حاملين ما يثرون به عطائهم وأدائهم، وليعطوا الأثر الإيجابي في مختلف قطاعات العمل الحكومي بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس مجلس الوزراء حفظه الله.

ونقل معالي الشيخ سلمان شكر وتقدير صاحب السمو الملكي الامير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله وتوجه معالي الشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة المدير العام لمكتب النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء الى أصحاب المعالي والسعادة الوزراء ورؤساء الجهات الحكومية على تعاونهم الدائم مع برنامج النائب الأول لتنمية الكوادر الوطنية والاسر التي وقفت داعمة لابنائها من منتسبي برنامج النائب الأول لتنمية الكوادر الوطنية.

واضاف معاليه إنه مع انقضاء السنة الثالثة من برنامج النائب الأول لتنمية الكوادر الوطنية الذي تم تدشينه تنفيذاً لرؤية صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله لتطوير قدرات الكفاءات الشابة الواعدة وتشجيعها في كل المواقع.

واستذكر دور سمو ولي العهد حفظه الله في تأكيد اهمية البرنامج والعمل على استقطاب افضل الكفاءات الشبابية العاملة بالقطاع العام ليكون هذا البرنامج مبادرة بحرينية خالصة مشيرا الى ان هذا البرنامج الذي يدخل عامه الرابع لاقى اشادات واسعة من جهات حكومية وجامعات كونه نموذجا فريدا حيث تم تصميمه دون مثال سابق له.

داعيا معاليه منتسبي الدفعة الثالثة الى مواصلة تطوير الذات للمحافظة على هذا المستوى الذي برزوا به طيلة فترة انتدابهم بمكتب النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء والاستفادة من أصحاب الخبرة والتجربة بما يعينهم على الاسهام الفاعل في العملية التنموية بهذا الوطن العزيز والبناء على المكتسبات التي تحققت مؤكداً أهمية استدامة التطوير .

كما اشاد بالجهود الكبيرة لمنتسبي الدفعة الثالثة الكبيرة عبر الساعات الطويلة المتواصلة التي اطلعوا خلالها على آلية صنع القرار في الحكومة عبر حضورهم عدد من اجتماعات اللجنة التنسيقية برئاسة صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ، والمشاركة في جلسات نقاشية مع عدد من الوزراء والمسؤولين الحكوميين، والقيام بزيارات ميدانية لعدد من الجهات الحكومية، وحضورهم برامج تدريبية مكثفة.

وهنأ معاليه الدفعة الثالثة المحتفى بها معربا عن ثقته بأنهم سيكونون خير سفراء لبرنامج النائب الأول لتنمية الكوادر الوطنية ، متمنيا لهم كل التوفيق والنجاح في استكمال مسيرتهم المهنية، مرحباً بمنتسبي الدفعة الرابعة الجديدة.

كما ألقى النقيب مرزوق عبدالكريم سالم من وزارة الداخلية كلمة نيابة عن منتسبي الدفعة الثالثة من برنامج النائب الأول لتنمية الكوادر الوطنية توجه فيها بأسمي آيات الشكر والعرفان لصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد، نائب القائد الأعلى، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء على رعايته الكريمة لهذا البرنامج وإتاحة الفرصة لهم للانتساب اليه. وقال لقد زرعتنا يد سموه الكريمة بذور أمل وها قد أينع فينا لنكون اليوم أكثر قوة ووعياً وقدرة على العطاء ونعشق الإنجاز والتحدي.

وشكر فيها نيابة عن منتسبي الدفعة الثالثة معالي الشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة مدير عام مكتب النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، لمتابعته اليومية والمتواصلة لهذا البرنامج وكافة المسؤولين بمكتب النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء والمسؤولين عن برنامج النائب الأول لتنمية الكوادر الوطنية على جهودهم الكبيرة التي كان لها ابلغ الأثر فيما تحقق من نجاح.

وأكد أن تجربة العمل بمكتب النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء كرست لديهم أنه كل يوم عمل يجب أن يكون بمثابة أول يوم عمل. وأن صنع القرار يحتاج للجرأة والمثابرة والثقة بروح الفريق الواحد. وأشار إلى أن هذا البرنامج فرصة ثمينة للحصول على الخبرات العملية التي تؤهل منتسبيه للمضي قدما في مسيرتهم العملية.

هذا وتم خلال الحفل تكريم منتسبي الدفعة الثالثة من برنامج النائب الأول لتنمية الكوادر الوطنية وتسليم جائزة المنتسب المتميز في الدفعة الثالثة للسيد عبدالرحمن عصام عبدالله وذلك بترشيح من زملائه في الدفعة.

وقدم سعادة وزير التربية والتعليم الدكتور ماجد بن علي النعيمي مجسما لمدرسة الهدايا الخليفية لمعالي الشيخ سلمان بن خليفة ال خليفة تقديرا لدور برنامج النائب لتنمية الكوادر الوطنية . كما تم عرض فيلم يتناول برنامج النائب الأول لتنمية الكوادر الوطنية وفيلم حول مسيرة انجاز منتسبي الدفعة الثالثة لمتطلبات برنامج النائب الأول لتنمية الكوادر الوطنية والحديث حول تجربتهم خلال مسيرة عام واحد من انتدابهم بمكتب النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء .

Footer